أنتظرك ..!!

أنتظرك ..!


أنتظرك .. كما ينتظر خد الأرض سقوط دمعة من السماء ... أنتظرك كما تنتظر الأم مولودها الجديد .. أستعد للقاءك .. و كأنني مقبل على أخد قسط من الحياة .. أصنع لك كلمات .. من أطياف القمر ... حتى لا تخجلي في حضرة الحروف .. ولا تخجل عيني من النظر مليا في جمال القمر الذي يشبهك .. اخلق لك فضاءا خاص لك وحدك ...

يليق بمقام حضرتك و سكونك ..أخلق لك نعيما .. أحضى فيه بمتعة الاستغراق في أحلامك .. أهبك الحياة في لحظة .. بأمنياتها و وقتها و سعادتها .. أهبك الطبيعة بسحرها و جاذبيتها ...

أحكي على مسامع صمتك .. ما لم و لن تسعه الحروف الجوفاء و الكلمات البكماء .. و ما أخفي وراء الابتسامة و المرح و اللامبالاة..

اكتب على جدران أحلامي .. أسرار خبأتها و خبايا ذاكرتي المسحوقة و كلي تقه في صدق ستائر صمتك التي لا تكشف و لا تجيد الحكي .. و مقابل كل هذا لا ألتمس منك شيئا سوى أن تمنحيني وعدا ..

أتغدى عليه كلما شعرت بالجوع شوقا و حنينا إليك .. و أتناسى به مرارة العيش وسط أكوام من البشر .. لا أريد منك سوى أن تمنحني وعدا بالعودة مجددا .. و أن تكون عند حسن ظن انتظاري كل مساء و أنا أودعك على مشارف الفجر ..

تعليقات